ماوراء الحقيقة

قراءة فى التاريخ الصحيح للعالم وما يدور خلف الكواليس
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 السبب الحقيقي للفقر العالمي - النظام المالي اليهودي الربوي العالمي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 346
تاريخ التسجيل : 20/12/2012

مُساهمةموضوع: السبب الحقيقي للفقر العالمي - النظام المالي اليهودي الربوي العالمي   الجمعة يناير 25, 2013 10:15 am


بسم الله الرحمن الرحيم
قال
الله تعالى في اليهود : "وَأَخْذِهِمُ الرِّبَا وَقَدْ نُهُواْ عَنْهُ
وَأَكْلِهِمْ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ وَأَعْتَدْنَا
لِلْكَافِرِينَ مِنْهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا"

صدق الله العظيم


في
الماضي و تحديداً في النظام المالي الإسلامي كان هناك الدينار و الدرهم
الذهب و الفضة حيث كانت النقود لها قيمة فعلية تقدر بالوزن.

أما اليوم فلدينا "أوراق" نعتبرها قيمة مالية في حين أن تكلفة الورقة ذات الدولار لا تفرق عن تكلفة الورقة ذات ال100 دولار
فكلا الورقتين مصنوعتين بنفس القيمة .. ورقة كتب عليها دولار و الأخرى كتب عليها 100 دولار و في النهاية كلاهما مجرد ورق

نجح اليهود بعد الحرب العالميّة الثانية في جعل الدولار الأمريكي أساس النقد في العالم، وفي أيديهم قوة الدولار.

"دعوني أصدر وأتحكم في عملة بلد ولن يهمني بعد ذلك أمر من يضع القوانين في ذلك البلد"
المقولة
لمائير روتشيلد، مؤسس سلالة روتشيلد في بريطانيا إحدى أعرق السلالات
الصهيونية المسيطرة على البنوك المركزية في العالم الصناعي.


مؤتمر النقد الدولي بريتون وودز عام 1944

تم فيه سحب الذهب من التعامل المباشر من أيدي الناس وجعلهم يتعاملون بورق


وقد
تعهدت الولايات المتحدة الأمريكية في اتفاقية بريتون وودز أمام دول
العالم بأن من يسلمها خمسة وثلاثين دولارا تسلمه تغطية الدولار من الذهب
وهي أوقية ( أونصة ) من الذهب!! أي تم تحديد سعر الدولار على أن يكون 35
دولاراً = أوقية من الذهب


الدولار
بعد هذه الاتفاقية صار يسمى عملة صعبة!! وصار العالم كله أفرادا ودولاً
يثق بالدولار باعتباره عملة للتداول لأنه مطمئن أن الولايات المتحدة
ستسلمه ما يقابل ورق الدولار من الذهب !!


واستمر
الوضع على هذا حتى خرج الرئيس نيكسون فجأة على العالم وفاجأ وصدم سكان
الكرة الأرضية أفرادا وشعوبا وحكومات بأن الولايات المتحدة لن تسلم حاملي
الدولار ما يقابله من ذهب وأن الدولار سيُعوَّمُ أي ينزل في السوق تحت
المضاربة وسعر صرفه يحدده العرض والطلب وحينها قالوا تم إغلاق نافذة
مبادلة أمريكا دولاراتها بما يقابلها من ذهب كان ذلك في قرار من الرئيس
نيكسون.


سميت هذه الحادثة الكبيرة عالميا بصدمة نيكسون Nixon shock

إن
اتخاذ الرئيس نيكسون هذا القرار دون سابق إنذار للدول والأفراد التي
جمعت الدولارات جعل من يستفيد من هذا القرار هم صناع القرار (اليهود) في
أمريكا الذين جمعوا الذهب قبل أن يعلن رئيس الولايات المتحدة قراره
للعالم.


و بهذا فقدت الأوراق الورقية قيمتها من الذهب و بقى اليهود الذين يملكون الذهب هم الأغنى و المتحكمين في الاقتصاد العالمي
بينما يستعبدون الأفراد و الشعوب بأوراق يتحكمون في قيمتها الورقية

ومع
أهمية هذا الموضوع فإنك تجد تقليلاً لأهميته بل ربما تجد تجاهلاً
لأهميته عند كثير من أساتذة الاقتصاد!! وليس هذا ناتج عند صدفة!! بل هو
مقصود من أرباب المال ومُلَّاك مطبعة الدولارات الذي يحرصون على أن يبقى
الناس متعاملين بالورق بعيدين عن الذهب لأن الذهب الذي في أيديهم يبقى
ذهبا أما الأوراق النقدية فقيمتها تهبط كلما طبعت منها كمية بغير حساب
ولا رقيب


و
لما كانت قيمة النقود غير ثابتة و تفقد قيمتها مع الوقت أي أنك بالأمس
كنت تستطيع شراء سيارة ب10 آلاف جنيه مثلاً أما اليوم نفس السيارة تكلفتها
70 ألف جنيه هذا على سبيل المثال.

و بهذا فإن قيمة نقودك تقل مع الوقت بدون تدخل منك و هذا ظلم و ربا.
يقول الله تعالى : "و لا تبخسوا الناس أشياءهم"

سبب فقري و فقرك ليس مبارك و لا بشار سبب فقري و فقري هو "صدمة نكسون" و النظام المالي العالمي.

المصدر و لمعرفة المزيد :
http://alphabeta.argaam.com/?p=16950


في الواقع سأبقى أنا و أنت فقراء للأبد و سيبقى الأغنياء أغنياء للأبد
لأن النظام المالي العالمي كله قائم على الربا من أوله لآخره.

عن
رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وسلم أنه قال: "يأتي على الناس زمان لا
يبقى أحد إلا أكل الربا،. قيل يا رسول اللَّه كلهم يأكلون الربا؟ قال: من
لم يأكل منه يصيبه من غباره"


بل
سيزداد الوضع سوءاً حينما يسقط الدولار و يتم استبداله بأوراق الكترونية
يملكها اليهود فلن يبقى نقود ورقية في يدك بل سيكون معك مجرد كارتة
الكترونية بها كل أموالك و كل قرش تصرفه سيكون معروف أين يذهب و متى و
لماذا و سيتم تحديد مك...انك عن طريق بطاقتك الاليكترونية

مرحباً بكم في النظام العالمي (الاستعبادي) الجديد

لمعرفة المزيد و في الواقع هذا الموضوع في غاية الخطورة و الأهمية

شاهد سلسلة أهمية تحريم الربا في الإسلام للشيخ عمران حسين :
http://www.youtube.com/watch?v=h2BBZvAC25k


و هذا فيديو 10 دقائق فقط لتعرف حجم الدين الأمريكي و كيف سينهار الاقتصاد العالمي :

http://www.youtube.com/watch?v=0WKYimk0X3A&feature=related

شاهد سلسلة المال كقروض و مدتها نصف ساعة تقريباً :

http://www.youtube.com/watch?v=ZvmgfSr9V24


هل تعلم السبب الحقيقي لتدمير ليبيا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


في الواقع إن القذافي أدرك حقيقة النظام المالي و التضخم و قام بالتعاون مع روسيا و الصين لاستبدال العملة الورقية بالذهب
حيث كانت لدى القذافي خطة لعمل عملة أفريقية واحدة من الذهب
كما
أنه قبل الثورة في ليبيا بشهر قام بدعوة الدول العربية و الإسلامية لخلق
العملة الجديدة التي ستنافس اليورو و الدولار بحيث يتم بيع البترول ليس
مقابل الدولار بل مقابل الذهب فقط.

ليبيا لديها 144 طناً من الذهب.

و لكننا اكتفينا من معرفة الحقيقة بلون توكتوك القذافي !!
في الواقع القذافي كان تهديد للنظام المالي العالمي بأسره و سقوط ليبيا لم يكن اختياراً.

شاهد الفيديو :


\


أرباب المال و مؤسسين النظام المالي الربوي الحالي هم اليهود.



كيف سينهار النظام المالي الحالي ؟
إذا سحب أرباب المال اليهود أرصدتهم من أمريكا سينهار الاقتصاد الأمريكي برمّته على الفور، وربما تصبح أمريكا من أفقر بلدان العالم.
يتبع ذلك صعود نجم إسرائيل و هذا سيحدت في الوقت الذي يحددونه بتزامن مع الثورات العربية و الحرب العالمية الثالثة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mwalhakika.3oloum.com
 
السبب الحقيقي للفقر العالمي - النظام المالي اليهودي الربوي العالمي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» ماذا يسبب التدخين لك
» سبب نزول ايات الحجرات و شرحهل
» سبب الخلاف الجوهري بين السنة و الشيعة
» إلتهـاب تشنجات المهبــل والبكتريا التي تسبب التهاب المهبل
» النوم بعد الأكل يسبب الارتجاع المعدي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ماوراء الحقيقة :: الفئة الأولى :: النظام النقدى العالمى والربا-
انتقل الى: